مخيم الجذور التاسع عشر

 
 
أقيم للعام التاسع عشر على التوالي مخيم الجذور على أرض قرية إقرث المهجرة من صباح يوم الثلاثاء 12\8\2014 واستمر حتى بعد ظهر السبت 16\8\2014
 
شارك بالمخيم ما يقارب المئة مشترك من جيل الصف الثالث وما فوق بحيث تم تقسيمهم إلى أربع فرق بإرشاد نخبة مرشدات ومرشدين الذين تلقوا دورة تدريب على مدار ثلاثة أسابيع قبل المخيم.
 
لقد تميز المخيم بالهدوء, النظافة والنظام والفعاليات الفنية الملتزمة كما وقام المشتركون بجولة في محيط القرية بإرشاد ابن القرية الأستاذ فوزي ناصر حنا حيث تناولوا خلالها وجية الغذاء في الطبيعة.
 
توافد عدد كبير من الزوار والوفود المتضامنة مع أهالي القرية بينهم عضو الكنيست الدكتور باسل غطاس والكاتب نمر نمر الذي قدّم بدوره محاضرة عن التجنيد, كما وقامت مجموعة فنانين بتقديم عدة ورشات عمل للمشتركين ونخص بالذكر الفنانة سيسيل كاحلي, الفنانة منال مرقس والفنان حمودي غنام. كما وشارك عدد من أبناء القرية بفعاليات ونخص بالذكر الأخ ناصر حنا على تقديم فعالية كشفية والأستاذ فوزي حنا على تقديم أمسية "حكايات من بلدي" وأمسية " القدس بوابة السماء" . بالإضافة قامت السيدة نهيل طعمة بفعالية تأمل النجوم في سماء إقرث الصافية.كما وقام الحكواتي عبد الحكيم سمارة بسرد الحكابات على طريقته الخاصة في الأمسية الثالثة للمخيم.
 
كما وقام الدكتور ابراهيم عطالله, ابن القرية بسرد تاريخ القضية للمشتركين من كافة الأجيال بالصوت والصورة بعرض محوسب داخل مبنى الكنيسة.
 
كما وتم عرض موسيقي رائع في الأمسية الأخيرة قدمته كل من الفنانتين رولا عازر وميرا عازر حيث تم إشعال اسم قرية إقرث بالنار على لحن أغنية "بكتب أسمك يا بلادي" قدمتها فرقة الزعرور وهي أصغر فرقة سناً بالمخيم ومن ثم قامت فرقة مي وملح بإلقاء الأناشيد الملتزمة وتلاهم عرض مسرحي لفرقة مصفى الهوا , أما مسك الختام فكان العرس الفلسطيني الذي قدمته فرقة زنزلختي .
 
نشكر كل من شارك وساهم في إنجاح المخيم ونخص بالذكر المتبرعين الأفاضل : مطعم الترويئة, ملحمة الشعب لصاحبها نواس خطيب, السيد طارق قسيس, مطعم وقاعات داوود, السيد ماهر داوود, السادة عفيف وأليف سبيت.
 
على أمل العودة القريبة 
 

معلومات إضافية