سيادة المطران جورج بقعوني في زيارة لكنيسة إقرث

 

 

حل صباح اليوم السبت الاول من شهر تشرين الثاني للعام 2014 ,  المطران جورج بقعوني راعيا وضيفا ورئيس كهنة في قرية اقرث المهجرة منذ 66 عاما . 
استقبل اهالي قرية اقرث المهجرة وعلى انقاض القرية وفي باحة الكنيسة المطران جورج بقعوني رئيس اساقفة عكا وحيفا والناصرة الجزيل الوقار . وذلك ضمن برنامج زيارات الى جميع الكنائس والرعايا في الابرشية وهذه المرة في قرية اقرث. 


اصطف الاهالي كبارا وصغارا بجانب الكنيسة ابتهاجا لاستقبال سيادة المطران وتعد الاولى ضمن زياراته الى هذه القرية المهجرة والتي لم يتبق من منازلها سوى الهدم والحجارة والكنيسة التي حافظ عليها اهلها في وجه العدوان الاسرائيلي على هذه القرية. 
ومع استقبال سيادته بالهتاف والزغاريد والترحاب بالتصفيق لوصوله شارك الاهل فرحتهم وغبطتهم حيث ترأس القداس الاحتفالي في كنيسة اقرث بمشاركة كاهن الرعية الاب سهيل خوري ورافقه الاكسرخوس الاب فوزي خوري النائب العام وشارك القداس الشماس الانجيلي ابراهيم شوفاني

حضر العديد من اهالي قرية اقرث للمشاركة في هذه المناسبة بزيارة راعي الابرشية للقرية والقداس الالهي.

وخلال كلمة صاحب السيادة ووعظته في القداس الالهي رحب بجميع الحاضرين وشدد بكلمته على التوعية المسيحية ومحبة الاخرين وشكر جميع الذين ساهموا وعملوا خلال سنوات كثيرة في النضال السلمي وحق العودة الى القرية .

 

مزيد من التفاصيل والصور في تقرير موقع أهلًا 

معلومات إضافية